جديد

الجمعة، 7 ديسمبر 2018

السماعي


السماعي يشبه إلى حد بعيد البشرف فهو قطعة موسيقية آلية، لكن يتميز عن البشرف بكون خناته أصغر من خنات البشرف، و له ايقاع خاص ينحصر في ميزانين اثنين، هو السماعي الثقيل و الإقصاق سماعي، هذان الميزانين يتشباهان بشكل كبير جدا حتى في ترقيمهما فهما يرقما ب 10 على ثمانية و مكمن اختلافهما هو مكان الدكة و التك في كل منهما، و تجدر الاشارة الى أن الاقصاق سماعي المدون على 9 على ثمانية ليس هو الاقصاق سماعي المدون ب 10 على ثمانية، و ما يميز السماعي كذلك هو تغير الميزان في الخانة الرابعة. 
ابتكر هذا اللون الموسيقي الأتراك و استعمله العرب أيضا غير أن الأتراك يعزفونه بعد البشرف أو بعد وصلة الغنائية،  ; و العرب يستهلون به و صلتهم الغنائية، تعتبر هذه القطع الآلية سواءا البشارف أو السماعيات بنك من المقامات و الإيقاعات العربية الأصيلة لدى فرغم عدم تدوالها اليوم في الساحة الفنية بين العموم فقد عنت بها المعاهد الموسيقية العربية و جعلتها ضمن مقراراتها و مناهجها التعلمية نظرا لقيمتها العلمية و الفنية في آن واحد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

???????