جديد

الاثنين، 6 أغسطس 2018

حلم العرب - 1960

الحلم العربي

وطني حبيبي وطني الأكبر،
بعد ما تابعنا بكل ألم، تمزق الوطني العربي الكبير و صل إلى مستوى عال من قطع العلاقات الدبلوماسية بين المسلمين ( قطر و ....) و انعكاسات هذه القطيعة على عدة مستويات كالاجتماعي مثلا حيث يتم تشتيت الأسر بالقوة فكيف يطيب العيش في الوطن الأكبر و نحن نفرق بين الأم و رضيعها، أم كيف نتنفس هواء الكرامة و العربي يذل في بلده الوطن الأكبر و يجبر على الرحيل تحت التهديد و يمنع إبداء الرأي في ما يقع من خروقات لكرامة وحرية الإنسان و إلى عزة الإسلام و شرف المسلمين. جسد الإسلام أصبح عليلا، محطم، مريض بمختلف الأسقام، نخرت جسده الشريف جراثيم خبيثة، ذاك الجسد الذي أخبرنا عنه النبي صلى الله عليه و سلم حين قال مَثَلُ المؤمنين في تَوَادِّهم وتراحُمهم وتعاطُفهم: مثلُ الجسد، إِذا اشتكى منه عضو: تَدَاعَى له سائرُ الجسد بالسَّهَرِ والحُمِّى. اليوم للأسف لا يشتكي عضو واحد بل إنهار الجسد كليا بأمراض فتكت بالأمة الإسلامية.
ردا على ما يجري الآن في الخليج العربي، أقدم لكم أعمال فنية تدعو إلى الوحدة العربية، أولها عمل وطني حبيبي و طن الأكبر ألفه أحمد شفيق كامل ولحنه محمد عبد الوهاب وغناه مجموعة الفنانين عام 1960 غناء, نجاة الصغيرة, صباح, وردة الجزائرية, شادية, عبد الحليم حافظ, فائزة احمد, فايده كامل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

???????